الموقع الرسمى لجريدة الامة الالكترونية

الموقع الرسمى لجريدة الامة الالكترونية

صحيفة- يومية-سياسية -ثقافية-رياضية-جامعة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 إبراهيم سليمان يغادر مكتبه في شركات الخدمات البترولية بعد جمع متعلقاته الشخصية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد شعلان

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 16991
الموقع : جريدة الامة
تاريخ التسجيل : 24/09/2008

مُساهمةموضوع: إبراهيم سليمان يغادر مكتبه في شركات الخدمات البترولية بعد جمع متعلقاته الشخصية   الجمعة 22 يناير 2010 - 23:43

نظيف» يؤكد: نحترم أحكام القضاء.. ولم نتسلم فتوي مجلس الدولة «بعدم جواز جمع سليمان بين رئاسة الشركة وعضوية مجلس الشعب» حتي الآن

جمال زهران: أطراف في السلطة تريد أن تغسل يديها من الفساد بالإطاحة بسليمان.. ويجب التحقيق مع من ولاه منصبه في البترول إبراهيم سليمان




غاب محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان السابق ورئيس شركة الخدمات البترولية البحرية عن الحضور إلي مكتبه بالشركة أمس، وقالت مصادر بالشركة إن مدير مكتبه أخلي المكتب تماماً من متعلقات الوزير وقام بوضعها في واحدة من سيارات «سليمان» تمهيداً لنقلها إلي منزله.

يأتي هذا في تطور مفاجئ ومثير في أعقاب إعلان فتوي مجلس الدولة بعدم جواز تولية «سليمان» رئاسة الشركة والجمع بينها وعضوية مجلس الشعب.

من جهته أكد أحمد نظيف رئيس الوزراء أن الحكومة لم تتسلم حتي الآن نص فتوي مجلس الدولة بشأن رئاسة «سليمان» لشركة الخدمات البترولية، قائلاً: «نحن نحترم القضاء وأحكامه»، فيما يبدو أنه مشهد ختامي كئيب للوزير الذي يواجه اتهامات بارتكاب مخالفات ووقائع فساد خلال شغله منصب وزير الإسكان أيدتها تحريات هيئة الرقابة الإدارية، وبانتظار مثول «سليمان» أمام نيابة الأموال العامة للتحقيق بشأنها بعد إتمام رفع الحصانة البرلمانية عنه أو الإذن له بالإدلاء بأقواله.

وفي السياق نفسه أكد الدكتور جمال زهران ـ عضو مجلس الشعب ـ أنه يجب فتح التحقيق في تولي إبراهيم سليمان كعضو مجلس شعب لمنصب في شركة بترولية وأن تعامل الدولة مع سليمان مازال غير مطمئن حتي نقول إنه وقع في المصيدة، علي حد قوله، فهذا الرجل هو من منحته الدولة وسام الجمهورية عقب خروجه من الوزارة، وكان يتعامل بمنطق أنه «محمي» من الحكومة، ويتضح ذلك في ردوده علي الصحافة المعارضة مما جعله يتسم بالعناد والغرور فيشعر الجميع بأنه فوق الحساب والمساءلة فكافأته الحكومة بمنصبه في شركة البترول.

وأوضح زهران أن إظهار الحكومة الحالي لتخليها عن إبراهيم سليمان مازال في مرحلة الشك فهو تخل ظاهري فإما الدولة تريد أن تغسل يديها من الفساد عن طريق إبراهيم سليمان أو أن أحد، أجنحة السلطة يريد أن يغسل يد طرف علي حساب طرف آخر وهو جزء من صراع سياسي داخل النظام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alomah.4ulike.com
 
إبراهيم سليمان يغادر مكتبه في شركات الخدمات البترولية بعد جمع متعلقاته الشخصية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموقع الرسمى لجريدة الامة الالكترونية :: جريدة الأمة :: أخر خبراعداد نجوى بسيونى-
انتقل الى: